الجمعة، 5 نوفمبر، 2010



( للحزن ياسيدي مدينة مظلمة.. لايسكنها سواي )







يُقال يا سيدي

أن لون الحزن أسود

وأن طعمه مر

وأنه يسكن تلك القلوب المفجوعة

و أنه يمتص رحيق العمر

و أنه حين يدخل مدن الأحلام يدمرها


فما هو هذا الحزن الذي

يتحدثون عنه؟







فالحزن لدّي يا سيدي



هو أن ألتقيك في زحمة العمر

وأنسج معك أجمل حكاية حب

نعيش تفاصيلها

وطقوسها

و نحلم بغد أفضل

ثم تنتهي الحكاية بماساة..



 شهرزاد

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق