الجمعة، 5 نوفمبر، 2010



يوما ما سيأتي الفراق

ويوما ما سنتألم

ويوما ما سيتفرع الطريق

ويمضي كل منا في طريقه





فإذا ما جاء الفراق يوما

فلا تنسى أن تسألني عن

رغبتي الأخيرة

ولا تبخل عليّ بإعلان

رغبتك الأخيرة لي

فكلانا مساق إلى إعدامه

وكلانا له حق الأمنية الأخيرة

قبل الموت





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق