الأحد، 16 يناير، 2011

اعلن الزعيم الليبي معمر القذافي ان تونس تعاني من إراقة دماء وانعدام القانون لان شعبها تعجل بشكل كبير جدا في التخلص من رئيسه.



واجبر زين العابدين بن علي الذي حكم تونس 23 عاما على التنحي بعد اسابيع من الاحتجاجات. وترددت اصداء الاطاحة به في دول عربية في العالم العربي يحكمها زعماء منذ فترة طويلة.



وقال القذافي في كلمة نشرتها وكالة الجماهيرية (الليبية) للانباء "أنا في الحقيقة متألم جدا لما يحدث في تونس."



واضاف القذافي زعيم ليبيا منذ عام 1969 ان تونس تعيش الان في خوف " العائلات يمكن أن تُداهم وتُذبح في دار النوم والمواطن في الشارع ; يُقتل وكأنها الثورة البلشفية أو الثورة الامريكية.



"لماذا هذا .. هل من أجل أن تُحّولوا زين العابدين ألم يقل لكم " زين العابدين انه بعد ثلاث سنوات لا أحب أن أبقى رئيسا . اذن اصبر لمدة ثلاث سنوات ; ويبقى ابنك حيا . ألا تستطيع أن تصبر."





شاهد
.youtube
معمر القذافى ورسالته للشعب التونسي







ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق