الاثنين، 14 فبراير، 2011





قال شاهد عيان ان قوات الامن الايرانية اطلقت الغاز المسيل للدموع في وسط طهران يوم الاثنين لتفريق انصار المعارضة الذين تجمعوا في مسيرة دون ترخيص من الحكومة في احتجاج يستلهم الانتفاضتين الشعبيتين في مصر وتونس.


وقال شاهد العيان "الوف يشاركون في المسيرة... ولا يرددون هتافات... واطلقت قوات الامن الغاز المسيل للدموع لتفريقهم قرب ميدان الامام الحسين."
الامن منتشر في جميع المناطق الايرانين .. فالشعب كله معارض ...



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق