الجمعة، 4 مارس، 2011



راقٍ يتزوج مريضته دون مأذون وطلقها برسالة جوال
في واقعة أغرب من الخيال، تروي أمينة. ر  من المدينة المنورة أنها خضعت للعلاج على يد أحد الرقاة  لانها كانت تعاني من الاكتئاب ثم ما لبث أن تزوجها في اليوم الثالث بورقة كتبها هو بنفسه في حضور والدها وعمها وابن عمها، ولم تمض سوى أربعة أشهر على زواجهما حتى طلقها برسالة جوال، إرضاء لوالدته التي أبت أن تكلمه ــ بحسب زعمه ــ اعتراضا على زواجه منها!.ابناء وفي المقابل، قالراقي عبدالله.ش إن زواجه منها قد تم بعقد صحيح وبحضور والدها وعمها، وكان احتسابا؛ نظرا لأنها مريضة ولها ملف في الصحة النفسية، كما سبق أن طلقت مرتين من رجلين قبله، معترفا بمخالفته للنظام بعدم توثيق عقد زواجهما لدى مأذون شرعي، مشيرا إلى أنه لا يمارس الـرقـيــة كمهـنــة بـل لكـونــه حافظا لكتاب الله، وأن عمله الأساسي هو التجارة وبيع العقارات



لااعلم اذا كانت هذه صورتها :)ولكن ارفقت مع الخبر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق