السبت، 19 مارس، 2011

yanilavigne

مشكلة شعوبنا العربية  في مناهجها .. في طريقة التدريس التي اعتمدت على التلقين ..وعدم التعددية .. وتقبل الرأي الآخر ... فنشأ الطفل ..يتلقى ..ويلقن دونما تفكير .. فأصبح لقمة سائغة للأرهابيين ..ينفذ خططهم واجندنهم .. دون تفكير ..ويدعو للتطرف ..الديني الطائفي او العرقي ...

وخير مثال ..مايحدث للفئة الضالة الأرهابية  في البحرين .. المتطرفة..أنها لاتريد حوار.... وترفض الاصلاح .. وتلوح بالعنف والارهاب لكل من يدلي برأي اخر ..

ولو سألت احدهم .. لو طلب منك "المحرض الاكبر "ان تتوقف عما تفعله هل تفعل  ؟
فيقول ببساطة نعم ..


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق