الجمعة، 19 أغسطس، 2011



سألها: دعيتيلي؟
ردت: إيه
 سألها: شنو دعيتي!
 ردت: يارب إن لم تجعلني لقلبه سعادة فلا تجعلني له وجعاً
قالت: ليش ماقلت آمين؟
 قال: بالحالتين أبيك
:)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق