السبت، 28 سبتمبر، 2013

إنني أعطيت ما استبقيت شيئا




وانت ماذا اعطيت ؟!بالمقابل لاشيء ...

وبعيدا عن موضوع الحريات:))

 قرأت في تعليقات يوتيوب لأغنية موعود ...ان كاتب الأغنية ...وسأنقل التعليق كما هو :
ليست في الحب انما كتبها الشاعر محمد حمزه يحكي فيها قصة الشعب والجيش مع قرارات عبد الناصر التي رأها انها اوردت الشعب والجيش الي العذاب وكل مرة يرجع بخيبة امل وجرح وهو منسحب من سيناء ولكن حمزه كان خائفا من عبد الناصر ولم يبح بهذا السر الا بعد وفاة عبدالناصر حتي حليم غناها ولم يعرف معناها الاصلي """.....


انتهى تعليقه ....يا الله لما كنت اصغر قليلا كنت لا أحب عبدالناصر وانا لا أعرفه مجرد احساس ...لأأحب من يحمل حقد ونقص ...فكيف يكون لشخص "غير سوي "زعيم"...!!وكنت اخبأ ارائي في نفسي ..حتى اشتري دماغي واخاف ان يكفروني ...ويبرجوزوني "من البرجوازية ":)....قبل كانت الخطابة محصورة في شخص زعيم واحد "عبدالناصر"والآن مليون مفوه وخطيب ..وكل العالم زعماء !!!وكل من في تويتر نزيه والرتوته تجعلهم مثل الأير باق الخاصة بالسيارة !!منفوخة منفوخة منفوخة !!شخصيات منفوخة هواء وليته اكسجين نقي بل منفوخين بهواء فاسد ملوث


وعلى طاري التلوث يقولون ان طائرة الرئيس الأمريكى باراك أوباما الذي احببته يوما وانخدعت بمظهره وكلماته ووسامته ...يقولون ان طائرته تحتل قائمة الرؤساء الأكثر تلويثا للهواء بسبب القدر الهائل من غاز ثانى أكسيد الكربون المنبعث من طائرته العملاقة ...ولم تكن فقط طائرتك مستر برزدنت التي تنبعث منها هواء فاسد بل كان خطابك الأخير في الامم المتحدة اكثر فسادا وتلويثا ..

عذرا انا ان ماي باد مود ...عذرا هذا المزاج  السيء يجعلني انتقل من موضوع لآخر ...احنا كنا فين !!نقول من تاني ...اغنية موعود ...موعود معايا بالعذاب موعود يا قلبى موعود و دايما بالجراح موعود يا قلبى ولا بتهدا و لا بترتاح فى يوم يا قلبى و عمرك ما شفت معايا فرح..كل مرة ترجع المشوار بجرح...



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق