الجمعة، 9 أكتوبر، 2015

لولا الأمل ...

في سوريا فقط عبارات التفاؤل تكتب هكذا ..


اتساءل هل تبقى شيئا من هذا الجدار ؟!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق