الخميس، 8 أكتوبر، 2015

الحمدلله

مدخل : الاغنية ليست على المود وليست مرتبطة بتدوينتي ابدا ولكني اخترتها لعدم موسيقى لا اريد ان أتحمل وزر السامع العابر بالصدفة في جوجل "


هذه الدنيا ...

زي كف المنيسي لدليلة :)
.. في اخر اغنية "على مين الملامة "

الدنيا ليست خيل تعسفها ...بل هي تعسفك وتجعلك فرس مطأطئة الرأس ..مطيعة ...لأنك تهاب عسافك ...او وقعت في هواه  ..


ومن لايهوى دنياه ...!!

لكن هناك أمل ...ان الكف المجلجل من دنياك الذي اوقعك ارضا لخفة جسمك وهشاشة مشاعرك ... لن يبقيك ارضا ... ستقومين ... ...لأن رتم الدنيا كسلم موسيقي يرتفع وينزل ...فهناك امل !...ولكن لن اعدك انه اخر كف ستتلقينه ..."اقولها وفي طرف شفتي ابتسامة شريرة لكنها كلها مرارة "...لاتفهمها الا نفسي الطيبة ...


الدنيا تسقيك   دموعا وضحكات وذكريات وتحرمك من ناس برحيلها  وتهديك ناس ولكنها بخيلة بعطاياها  .لكنها لاتتوقف و..لايتوقف رتمها ...ايضا هذا أمل ...










ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق